حل درس نجوى أسير الصف السابع Seventh grade اللغة العربية (الامارات)


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

هذا حل لدرس نجوى أسير ويارب يفيدكم 

السؤال الثالث: 
1-الشاعر ونوع الضمير المتكلم .
2-الحمامة ونوع الضمير المخاطب.
3-المناجاة .
4-الأسير والحمامة – الاسير الحزين .

حل درس نجوى أسير الصف السابع Seventh grade اللغة العربية (الامارات) 

السؤال الرابع:
1-طارقة : مصيبة .
- تردد: ترجع مرة بعد أخرى .
2- استخرج: الهموم – النوى – محزون الفؤاد – يندب – الحوادث – يبكي – الدمع –يعذب 
3- مرادف نائي : قريب 
ضد أنصف : ظلم 
جمع مقلة : مقل .
4- العالي – البالي – الغالي 

السؤال الخامس :
1-اهمية التواصل انه يبعد الهم والغم ويسلي صاحب الحزن في تنفيس نفسه من الحزن والهم .
2- المقارنة : 
حال الحمامة : طليقة – تبكي – ما ذاقت الهم والمصائب – ساكتة – 
حال الشاعر : أسير – يضحك على حاله – ذاق الهم والمصائب بأنواعها – يناجي .
-لأن الشاعر لا يريد ان يذرف دموعه أمام أعدائه حتى لا يكون ضعيفا أو جبانا أمام أعدائه.
3- اكمل:
أ-من صفات الشاعر : شجاع – قوي – صابر .
ب-سميت قصائده بالروميات لأنه قالها في سجن الروم 
4- أعلل:
-هل تشعرين بحالي ؟ لأنه رأى الحمامة حزينة وتنوح وهو حزين فالشخص عندما يكون حزينا يشعر بغيره ان كان حزينا .
-ما انصف الدهر بيننا ؟يعاتب الزمان أنه جعل الحمامة طليقة وهو أسير .
-تعالي أقاسمك الهموم؟ يريد أن يشكو حزنه للحمامه بأن يشاطرها حزنه.
5-ترد عليه قائلة : حقيقة أنني حزينة لكنني حرة طليقة ولا أحب أن أكون مثلك أسيرة .

السؤال السادس :
1-أصل :
هل تشعرين بحالي ........ الاستعطاف 
أتحمل محزون الفؤاد ........ التعجب
أيضحك مأسور وتبكي طليقة ؟....... الاستنكار

2- الجمل الانشائية :
أيا جارتا نوعها نداء
هل تشعرين بحالي نوعها استفهام

  



اتحمل محزون الفؤاد نوعها استفهام 
ما انصف الدهر بيننا نوعها نفي 
ما ذقت طارقة النوى نوعها نفي 
-كثرة الجمل الانشائية تفيد التوكيد على حال الشاعر الحزين 
3- ذقت الهوى : شعرت بالهوى 
تبكي طليقة : تنوح الحمامة 

4-الطباق : يضحك : تبكي – مأسور : طليقة – يسكت : يندب – محزون : سال 
التعليل : استخدام الطباق في الشعر يوضح كمقارنه بين حال الاسير وحال الحر الطليق .

السؤال الثامن :
اوافق – لا اوافق – اوافق – لا اوافق – اوافق – اوافق – لا اوافق - اوافق




اريد أشوف ردودكم الطيبة


قد يهمك : 















إضغط لإضافة تعليق
;